الهيئة العليا لشباب الثورة تنفي تراجعها عن الدعوة لمليونية 8 يوليو القادم - 25 من يونيو 2011 - اخر الاخبار المصريه
أهلاً بك, ضيف! التسجيل RSS

الخميس, 2017-01-19
الرئيسية » 2011 » يونيو » 25 » الهيئة العليا لشباب الثورة تنفي تراجعها عن الدعوة لمليونية 8 يوليو القادم
1:45 AM
الهيئة العليا لشباب الثورة تنفي تراجعها عن الدعوة لمليونية 8 يوليو القادم
نفت الهيئة العليا لشباب الثورة تراجعها عن الدعوة لمليونية واعتصام يوم الجمعة الموافق الثامن من يوليو القادم (جمعه تحديد المصير)، مشيرة إلى أنها ستكون تحت شعار (الدستور أولا). وقالت الهيئة -التي تضم 36 قوة سياسية في بيان لها اليوم الجمعة- إنه لا صحه لما ردده، وأعلن عنه البعض من تغيير في هذا الشعار الذي يمثل الهدف الأول من المليونية، موضحة أن الهيئة ترى أن تشكيل لجنة تأسيسية لصياغة دستور جديد أمر يجب أن يسبق أي انتخابات سواء كانت تشريعية أو رئاسية.

وأضافت أن شعار (الدستور أولا) كان ولا يزال أحد الأهداف الرئيسية لثورة 25 يناير المجيدة، وأن العدول عن هذا الهدف يعد خروجا عن التحالف الوطني الثوري، مؤكدة أن أي تنظيم يقوم بذلك، فقد خرج عن أهداف الثورة، وأنه لا يري إلا مصلحته الخاصة التي يعليها على مصلحة الوطن.

ودعت الهيئة جميع أبناء مصر الثوار للخروج يوم الجمعة 8 يوليو القادم في مليونية واعتصام لا ينتهي إلا بتحقيق أهدافه، مشيرة إلى استمرارها في جمع 15 مليون توقيع لحملة (الدستور أولا)، حيث شملت التوقيعات كافة محافظات مصر.

وحددت الهيئة 11 مطلبا لجمعة (تحديد المصير)، منها وضع دستور للبلاد قبل إجراء الانتخابات وانتخاب جمعيه تأسيسية تشمل أطياف المجتمع لوضع الدستور، ومحاكمة رموز النظام البائد محاكمة علنية وعاجلة، وحل المجالس المحلية التي تعد أحد أذرع النظام البائد، وإلغاء المحاكمات العسكرية ضد المدنيين، بالإضافة إلى إلغاء
القوانين التي صدرت مؤخرا، وتعد مقيدة للحريات، كقانون منع التظاهر والاعتصام.

وأشارت الهيئة العليا لشباب الثورة -في بيانها- إلى أن من بين المطالب أيضا تطهير وزارة الداخلية وأجهزتها خاصة جهاز الأمن الوطني، ومحاكمة العناصر التي قامت بقتل وإصابة الثوار، إلى جانب تطهير القضاء والنيابات العامة، وتطهير الإعلام وفك القيود المفروضة عليه، والإفراج الفوري عن كل معتقلي الثورة وإلغاء
الأحكام العسكرية التي صدرت ضدهم.

كما طالبت بوضع حد أدنى وأقصي للأجور وربطهما بأسعار السلع، مشددة على ضرورة تكريم الشهداء وأسرهم ومعالجة مصابي الثورة علي نفقه الدولة. جدير بالذكر أن الهيئة العليا لشباب الثورة تتشكل من العديد من القوي الشبابية الثورية منها الهيئة الجبهة الحرة للتغيير السلمي، واتحاد شباب الثورة، واتحاد شباب ماسبيرو، والمركز القومي للجان الشعبية، واتحاد شباب التجمع، و"رقابيون ضد الفساد"، وحركة 25 يناير، وائتلاف شركاء في التغيير الذي يضم 48 منظمة حقوقية على مستوى 24 محافظة.

كما تضم الهيئة أيضا تحالف قوى الإرادة الشعبية، وحركة فداكي يا مصر، ولجنة الحريات بنقابة المحاميين، والحركة الشعبية من أجل استقلال الأزهر، وائتلاف صحفي الثورة، وحركة العدالة والمساواة بسيناء، واللجان الشعبية المستقلة، والأحرار المستقلين، وحزب جيل التحرير، وشباب حزب الغد، وحركة الثوار العرب، ومستقلين ميدان التحرير)، بالإضافة إلى عدد من القوى السياسية الأخرى.

 

مشاهده: 128 | أضاف: mevcyou | الترتيب: 0.0/0
مجموع المقالات: 0
إضافة تعليق يستطيع فقط المستخدمون المسجلون
[ التسجيل | دخول ]